بيان من الجمعية العلمية السعودية على تغربدة تركى الحمد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بيان من الجمعية العلمية السعودية على تغربدة تركى الحمد

مُساهمة  أبو عائشة إسماعيل خيرى في الإثنين ديسمبر 31, 2012 7:14 pm




دعوة للراغبين في المساهمة ودعم أنشطة الجمعية وبرامجها « » قرارات هيئة تحرير المجلة في الجلسة 37 « » الشيخ أ.د. الدبيخي يشيد بالجمعية خلال زيارته لمقرها في الجامعة الإسلامية بالمدينة « » تقرير مختصر عن عمل لجنة المناشط العلمية لجمعية العقيدة من عام 1430- 1433هـ « » قرارات مجلس إدارة الجمعية الأخير « » دعوة للاشتراك في خدمة الرسائل اليومية المقدمة من الجمعية « » بيانات عن أقسام العقيدة والكراسي المختصة « » إعلان هام: لجنة المناشط العلمية بالجمعية ترغب في استضافة أصحاب الفضيلة أعضاء الجمعية في برامج إذاعية « » إعلان لدور النشر والمكتبات والباحثين بشأن تحكيم البحوث والرسائل والكتب العلمية المتخصصة دعوة للراغبين في المساهمة ودعم أنشطة الجمعية وبرامجها « » قرارات هيئة تحرير المجلة في الجلسة 37 « » الشيخ أ.د. الدبيخي يشيد بالجمعية خلال زيارته لمقرها في الجامعة الإسلامية بالمدينة « » تقرير مختصر عن عمل لجنة المناشط العلمية لجمعية العقيدة من عام 1430- 1433هـ « » قرارات مجلس إدارة الجمعية الأخير « » دعوة للاشتراك في خدمة الرسائل اليومية المقدمة من الجمعية « » بيانات عن أقسام العقيدة والكراسي المختصة « » إعلان هام: لجنة المناشط العلمية بالجمعية ترغب في استضافة أصحاب الفضيلة أعضاء الجمعية في برامج إذاعية « »
« » تنبيه هام لمن يرغب في الاشتراك في عضوية الجمعية « » دعوة لأعضاء الجمعية لتحديث بياناتهم لدى الجمعية « » دعوة لأعضاء الجمعية للمشاركة في الموسوعة الشاملة : مصطلحات الفرق « »


































الإسم :


الايميل :






المتواجدون الان

7

عدد زوار الموقع

429935

تفاصيل الموضوع
طباعة الموضوع أرسل لصديق


بيان من الجمعية العلمية السعودية للعقيدة والأديان والفرق والمذاهب في تغريدة الطاغي تركي الحمد
تاريخ الموضوع : 26/12/2012 الموافق الأربعاء 13 صفر 1434 هـ | عدد الزيارات : 2944


لم يفاجأ المسلمون بما فعله أعداء الله من اليهود والنصارى حين طعنوا في سيد البشر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم فهذا ديدنهم منذ بعث الله نبيه صلى الله عليه وسلم.

إنما المفاجأة الكبرى والمصيبة العظمى أن ينبري للطعن والتجريح بنبينا محمدصلى الله عليه وسلم من أبناء جلدتنا وممن ينطقون بألسنتنا وينتمي إلى بلد التوحيد التي سال على ثراها دماء طاهرة في تصحيح ماشاب دعوة التوحيد من انحراف وتحريف وتثبيت محبة سيدنا محمدصلى الله عليه وسلم في القلوب وتعظيمه وتوقيره بالكيفية التي شرعها الله وجعلها لنا ديناً ، ذلكم الطاعن والشانئ هو من يسمى بـ تركي الحمد الذي نطق سوءاً وقال فجوراً وليست أول اعتداءاته وبغيه ، فكيف سمح له عقله أو قلبه أو دينه إن كان له دين أن يكتب في تغريداته " جاء رسولنا الكريم ليصحح عقيدة إبراهيم الخليل وجاء زمن نحتاج فيه إلى من يصحح عقيدة محمد بن عبد الله " عليه الصلاة والسلام ،ولا شك أن هذا المغرور قد نطق بالكفر والزندقة مهما اعتذر أوبرر، فقد كفْر الله عز وجل من نال جناب النبيصلى الله عليه وسلم بالهمز بقولهم :"لم نر مثل قرائنا هؤلاء أرغب بطوناً ولا أجبن عند اللقاء" ويقصدون بذلك النبيصلى الله عليه وسلم وأصحابه ، فأنزل الله كفرهم بقوله تعالى : (قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ (65) لا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ) التوبة: ٦٥ - ٦٦.

فلم يقبل الله اعتذارهم بأنهم كانوا يتحدثون حديث الطريق، ولا شفع لهم أنهم كانوا ضمن جيش المسلمين المجاهدين في غزوة تبوك ، فكيف وهذا المغرور ينطق بالكفر تبرعاً وينشراه بين عموم المسلمين وهي مقالة لا يشك مسلم في كفر صاحبها فقوله " جاء رسولنا الكريم ليصحح عقيدة إبراهيم الخليل " أي تصحيح لعقيدة إبراهيم الخليل جاء به النبيصلى الله عليه وسلم وماهي العقيدة الباطلة عند خليل الله إبراهيم عليه السلام ليصححها نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ،وهذا الكلام فيه تكذيب وطعن في أمر الله عز وجل لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم باتباع ملة إبراهيم حنيفاً حيث قال تعالى : (ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ) (النحل:123)

فهذه الطامة الأولى.

أما الطامة الكبرى فهي قوله " وجاء زمن نحتاج فيه من يصحح عقيدة محمد بن عبد الله " .
إن هذه المقالة الكفرية لا يجرؤ أن ينطق بها إلا من أشرب قلبه الضلالة والغواية، حتى ظن أن عقيدة رسولنا الأكرم محمد بن عبد الله تحتاج إلى تصحيح ، ما أدري ماذا يصحح من عقيدة الرسول الكريم ومن هو الذي سيصححها وكيف يصححها ومعلمه العقيدة هو ربه جل وعلا قال تعالى : ( فَاعْلَمُوا أَنَّمَا أُنْزِلَ بِعِلْمِ اللَّهِ وَأَنْ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَهَلْ أَنْتُمْ مُسْلِمُونَ)(هود: 14) ، وقال تعالى : (أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَماً وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلاً وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِنْ رَبِّكَ بِالْحَقِّ) (الأنعام: 114) ، وأنزله جبريل بقوله: (وَإِنَّهُ لَتَنْزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ (192) نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ (193)عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ)(الشعراء:192-194): وشهد له رب العزة والجلال بصحة الاعتقاد حيث جعله هادياً مهدياً : وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ) (52) صِرَاطِ اللَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ أَلا إِلَى اللَّهِ تَصِيرُ الْأُمُورُ)(الشورى :52 - 53)

والآيات في هذا المعنى أكثر من أن تحصر ولا يعمى عنها إلا من أعمى الله بصيرته وزاغ قلبه .

ولا أدري كيف سيصحح هذا الزائغ عقيدة رسولنا الأكرم والنبي الأعظم محمد بن عبد الله عليه أكمل الصلاة وأتم التسليم أو حقيقة الأمر كما قال تعالى : ( كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِنْ يَقُولُونَ إِلَّا كَذِباً) (الكهف:5)
وهذا الضال لا يمكن لمسلم أن يطلع على بعض كلامه ثم يحسن به الظن فيما قال من الإفك والزور والكذب والبهتان, فإنها ليست بأول سوءاته واغتراره وانحرافه.

فمما جاء عنه أيضا قوله في نفس التغريدات الكفرية : " خدعونا فقالوا شرع الله وما هو في النهاية إلا بنات أفكارهم " .

قالها عقب المقالة السابقة وكأنه يشير إلى أن جزءاً من تصحيح عقيدة محمد بن عبد الله عليه أزكى الصلاة وأتم التسليم بأن حقيقة الأمر أن الشرع ليس من عند الله وإنما هو من بنات أفكار النبي صلى الله عليه وسلم ، وهذه والله الطامة الكبرى والبلية العظمى والصلقع البلقع والداهية الدهياء والشنيعة النكراء أن يكذب رسول الله عليه الصلاة والسلام عياناً جهاراً في بلاد التوحيد والحرمين التي يصدح في أعظم بقاع الأرض وأطهرها بالشهادة له صلى الله عليه وسلم بالرسالة من فوق مآذن الحرمين الشريفين ويسمعها كل أهل الأرض، وألوف المآذن في بلاد أسود التوحيد الرياض وما حولها تصدح بالشهادة لنبينا الأكرم بالرسالة وهذا النكرة يقول إن الشرع المطهر من بنات أفكاره وهي تغريدة إخوانه من اليهود والنصارى والمشركين الذين يقولون هو دين محمد صلى الله عليه وسلم وقرآن محمد صلى الله عليه وسلم .كما قال تعالى عن شيخ هذا الضال: (إِنَّهُ فَكَّرَ وَقَدَّرَ (18) فَقُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ (19) ثُمَّ قُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ (20) ثُمَّ نَظَرَ (21) ثُمَّ عَبَسَ وَبَسَرَ(22) ثُمَّ أَدْبَرَ وَاسْتَكْبَرَ(23) فَقَالَ إِنْ هَذَا إِلَّا سِحْرٌ يُؤْثَرُ(24) إِنْ هَذَا إِلَّا قَوْلُ الْبَشَرِ(25) سَأُصْلِيهِ سَقَرَ ) (المدثر:18- 26)

فنحن في جمعية العقيدة نقول إن هذه كلمات كفرية ومن العيب الشديد علينا أن نغضب على يهودي ونصراني طعن في رسول اللهصلى الله عليه وسلم وهذا دينه وليس بعد الكفر ذنب ، ثم يأتي من يجاهر بأشد مما جاهر به أعداء الدين ، ويترك حراً طليقاً بلا حساب ولا عقاب ، إن الواجب الانتصار لنبينا نبي الرحمة والنصرة والكرامة أن نأخذ بحقه ممن طعن في عقيدته وكذبه جهاراً نهاراً وهو إنما يتنعم بالنعم التي من الله بها على هذه البلاد بدعوة التوحيد ودعوة التوقير والتعزير لنبينا محمدصلى الله عليه وسلم التي انتصر لها وبها الإمام محمد بن سعود رحمه الله مع الشيخ الإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله ثم سار على النهج الأبناء بعد الآباء حتى وصلت للملك الهمام عبد العزيز بن عبد الرحمن ثم من بعده إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز الذي يقول : " يجب أن لا يغيب عن ذهن أحد أن هذا الوطن لن يرضى أن يمس أحد كائناً من كان عقيدته الإسلامية باسم حرية الرأي أو باسم آخر ، إن مجتمعنا يستمد كل مقومات وجوده من الدستور الإلهي الخالد القرآن الكريم والسنة المطهرة ، وأي تعرض لهذا الدستور الإلهي يعني طعن الوطن في الصميم "

فأي استخفاف بكل هذه القيم والثوابت يمارسه هذا النكرة ويعطي نفسه الحق في طعن مليار مسلم في صميم عقيدتهم وفي أقدس مقدساتهم نبي الله ، ونبي الرحمة ونبي الإنسانية ونبي الكرامة ، ونبي الحرية ، ونبي الوسطية ونبي الاعتقاد والدين الصحيح الخالد ، إننا في الجمعية نؤكد على أن مثل هؤلاء الأقزام والنكرات ليس لهم مكان في المجتمع المسلم ولا يحق لهم أن يعيشوا بين أبنائه ، ونطالب المسؤولين أن يأخذوا بحقنا ممن سفه عقيدتنا وطعن في نبينا ولانشك أن له عند الله ماهو أشد وأنكى وهو الذي توعده بقوله : (إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئينَ)(الحجر:95) وبقوله (إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ) (الكوثر:3) ولا نشك في ربنا أنه فاعل وهو الذي يمهل ولا يهمل ، وإنما الواجب علينا أن ننتصر لنبينا وهذه براءة منا إلى الله واعتذار إليه من السكوت عن المجرمين أعداء الملة والأمة والدين .



وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

عنهم أ.د سعود بن عبد العزيز الخلف

رئيس الجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب











عرض التعليقات
نضم صوتنا للرد على الطاغي الهالك من يفتح باب الفتن
أدخل بواسطة : بكر هراس | تاريخ التعليق : 30/12/2012 08:26:45 AM | بلد المعلق : المدينة المنورة
نضم صوتنا لسعادة أ.د سعود بن عبد العزيز الخلف للرد على الطاغي تركي الحمد الذي يفتح باب الفتن وباب الإرهاب ونقول له إلعب بعيدا فهذه بلاد الحرمين نسأل الله العلي القدير أن يطهر بلاد المسلمين من أمثال هؤلاء رجال الدونمة الذين باعوا دينهم وآخرتهم وحسبنا الله ونعم الوكيل


السابق 1 التالي


إضافة التعليق
الإسم :


البلد :


الإيميل :


عنوان التعليق :


تفاصيل التعليق :


كود للإرسال :


















» بيان من الجمعية العلمية السعودية للعقيدة والأديان والفرق والمذاهب في تغريدة الطاغي تركي الحمد................................» مناظرة أم مجرد إثارة?!................................» رسالة إلى عقلاء الأمة................................» المطالبة بالتغيير في الميزان الشرعي................................» التوحيد أولاً لو كانوا يعلمون................................


» الجمعية العلمية السعودية للقرآن الكريم وعلومه ..................................» الجمعية العلمية السعودية للثقافة الاسلامية..................................» الجمعية العلمية السعودية للدراسات الدعوية..................................» الجمعية العلمية السعودية للسنة وعلومها..................................» موقع الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة..................................





الأنظمة و القواعد | الأخبار | التعريف بالجمعية | أهداف الجمعية | النشاطات | مجلس الإدارة | أعضاء الجمعية | تسجيل العضوية | إتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة لموقع الجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة

و الأديان و الفرق و المذاهب © 2011

أبو عائشة إسماعيل خيرى
Admin

المساهمات : 244
تاريخ التسجيل : 21/08/2012
العمر : 50
الموقع : منتديات أتباع الإمام محمد بن عبد الوهاب

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://asdf.sudanforums.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى